شجون بلدية
المثلث التنموي» لمحافظة المجمعة سيؤهلها لتكون منطقة اقتصادية حرة في المستقبل.
ثمة معادلة متجانسة عند قراءة جدلية العلاقة بين الإنسان والمكان , تلك العلاقة القديمة منذ الأزل , فالمكان هو الطبيعة , والإنسان هو (روح) الطبيعة , إنها فلسفة غامضة عند تحليلنا لهذا التجانس الفريد , يرى (1980: Schulz) " أن البيئة تكون ذات معنى .
قبل شروعي في الكتابة عن هذا الموضوع بفترة وجيزة حاولت التعرض إلى بعض الكتب والمؤلفات التي تناولت المشاركة العامة في التخطيط العمراني وإدارة المدن ، في محاولة لإحداث نوع من التوازن في تحليلي لجنبات الموضوع من زوايا متعددة تكفل.
" معظم أفكاري اخترعها آخرون , ولاكن لم يكترثوا بتطويرها " توماس إديسون قبل شروعي في الكتابة عن هذا الموضوع بفترة وجيزة حاولت التعرض إلى بعض الكتب والمؤلفات التي تناولت المشاركة العامة في التخطيط العمراني وإدارة المدن .
منذ أن بدأ صندوق التنمية العقاري في منح القروض عام 1394هـ وخلال فترة الأزمة السكنية خلال الأعوام 1390- 1400هـ ظهرت أنظمة البناء المطورة مع بدأ وضع أول ضوابط لعملية التنمية الحضرية في منطقة الرياض حين جرى تطوير المخطط الرئيسي الأول.
" ليس لك من حياتك إلا يوم واحد , أمس ذهب , وغد لم يأت "لازلت أؤمن أن إدارة أي مدينة بدون مشاركة سكانها ستكون أقل فاعلية من تلك التي تشرك السكان في اتخاذ القرارات التي تتعلق بتطوير مدينتهم .
خلال الشهر الماضي وبينما كنا نناقش وضع خطة العمل لميزانية البلدية للعام القادم 1430هـ , ومن خلال معلومات الوضع الراهن التي تم استسقاءها من الواقع والمعطيات المختلفة والمؤشرات التي وصلتنا من المجتمع أفرادا ومؤسسات ,.
كان أحد المسئولين في زيارة لمحافظة المجمعة قبل فترة وسألني عن سر إنشاء معلم معماري اشتهرت به مدينة دبي كأحد عناصرها التاريخية على مدخل محافظة المجمعة وكان يقصد المجسم الجمالي أو المعلم ( landmark ) عند مدخل رقم 15 أو مايسمى بـ dubai wind-tower, فقلت.
من قراءتنا الأولى لمقومات مدينة المجمعة لايمكنك وصفها إلا بــ ( مدينة المستقبل ) فهي الصفة الحقيقة لهذه المدينة العريقة .
ثمة علاقة من نوع آخر بين الإنسان والمكان , ربما يستطيع طرفاً البوح بها لاكنها تبقى كامنة في أعماق الآخر , غريبة هي أحاسيسنا تجاه المدن التي نعشقها , تشبه إلى حد كبير مرافئ الصمت , نرقب أطياف الغروب على أطراف المدينة بكل ما فيها من رائحة الرحيل ..
جميع الحقوق محفوظة بلدية المجمعة© 2013